سفري إلى مصر

القصة
التصنيف : تاريخ النشر: الخميس 22 شهر رمضان 1433هـ | عدد الزيارات: 3142 القسم: الرحلات

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

في عام 1401 هـ كان سفري إلى مصر وقد شملت الزيارة جامعة الأزهر ومحافظة الاسكندرية الساحلية وبعض الآثار والمتاحف في القاهرة ومنها القلعة والأهرامات .

وجمهورية مصر العربية دولة عربية تقع في أقصى الشمال الشرقي من قارة أفريقيا، وفي أقصى الجنوب الغربي من قارة آسيا ، يحدها من الشمال الساحل الجنوبي الشرقي للبحر المتوسط ومن الشرق الساحل الشمالي الغربي للبحر الأحمر، ومساحتها 1,002,450 كيلو متر مربع


تقع معظم أراضيها في أفريقيا غير أن جزءا من أراضيها، وهي شبه جزيرة سيناء، تقع في قارة آسيا ، فهي دولة عابرة للقارات، تشترك مصر بحدود من الغرب مع ليبيا، ومن الجنوب مع السودان، ومن

الشمال الشرقي مع فلسطين المحتلة وقطاع غزة، وتطل على البحر الأحمر من الجهة الشرقية. تمر عبر أرضها قناة السويس التي تفصل الجزء الآسيوي منها عن الجزء الأفريقي

ويتركز أغلب سكان مصر في وادي النيل في الحضر، وأكبر الكتل السكانية هي القاهرة الكبرى التي بها تقريبا ربع السكان، تليها الإسكندرية ؛ كما يعيش أغلب السكان الباقين في الدلتا وعلى ساحلي البحر المتوسط والبحر الأحمر ومدن قناة السويس ،وتشغل هذه الأماكن ما مساحته 40 ألف كيلومتر مربع. بينما تشكل الصحراء غير المعمورة غالبية مساحة الجمهورية

تشتهر مصر بأنها أقدم الحضارات على وجه الأرض حيث بدأ الإنسان المصري بالنزوح إلى ضفاف النيل واستقر وبدأ في زراعة الأرض وتربية الماشية منذ القدم , وتطور هذا الشعب سريعا وبدأت فيه صناعات بسيطة وتطور في نسيجه الاجتماعي المسالم، وكوّن إمارات متجاورة مسالمة على ضفاف النيل تتبادل التجارة، سابقة في ذلك كل بلاد العالم. تشهد على ذلك حضارة البداري القديمة وحضارة نقادة . وكان التطور الطبيعي لها أن تندمج مع بعضها البعض شمالا وجنوبا وتوحيد الوجهين القبلي والبحري وبدأ الحكم المركزي الممثل في بدء عصر الأسرات . وتبادلت التجارة مع جيرانها ونشأت فيها الكتابة بالطريقة الهيروغليفية. يماثلها في ذلك سكان دجلة والفرات الذين بدؤا الكتابة أيضا قبل الميلاد بطريقة الخط المسماري. وكان طبيعيا أن يتبادلا التجارة والتعامل الحضاري الذي يرجع له الفضل بعد الله في تطور الإنسانية جمعاء. وكان لابتكار الكتابة في مصر أثرا كبيرا على مسيرة الحياة في مصر وتطورها السريع، وكان المصري القديم مولع بالكتابة، ويمكن للباحث العصري تتبع الحضارة المصرية ليس فقط عن طريق ما خلفه قدماء المصريين من آثار على الأرض من معابد واهرامات، وإنما عن طريق فك لغز الكتابة المصرية القديمة وقراءة التاريخ حيث كان المصريون القدماء يكتبون عن كل شيء في حياتهم، من تمجيد للملوك، وعقود سلام مع بلاد الجوار، وكتابات في الأخلاق والحكمة، ومخطوطات دينية، ومخطوطات في الطب والهندسة والحساب، بل حتى الرسائل بين أفراد العائلة أو رسائل بين أصدقاء. هذا كله ميراث الإنسانية، ومنه تعلمت الإنسانية كيف تضع أرجلها على طريق التطوير والتقدم والرفعة الحضارية

وهذا من أشهر ما خلفته الحضارة الفرعونية بالإضافة إلى تعليم العالم الكتابة - بل وتقديمها للبشرية القلم والورق - معالم على الأرض عظيمة في بنائها ودوامها، يشهد لها العالم أجمع ويعرف تماما أنها تاريخ لحضارة البشرية جمعاء، مثل أهرام الجيزة وأبو الهول وآثارها القديمة مثل الموجودة في مدينة منف وطيبة والكرنك ووادي الملوك ، وهناك اهتمام عالمي كبير بدراسات آثار مصر من خلال علم المصريات، ويتم عرض أجزاء من هذه الآثار من هذه المواقع في المتاحف الكبرى في جميع أنحاء العالم. و مصر تمتلك واحدة من أكثر الاقتصادات نموا وتنوعا في العالم الإسلامي، مع قطاعات مثل السياحة والزراعة والصناعة والخدمات وتأتي مستويات الإنتاج على قدم المساواة تقريبا. إن الاقتصاد المصري ينمو نموا سريعا، ويرجع الفضل في ذلك إلى الله ثم إلى تشريعات تهدف إلى جذب الاستثمارات، مع إضافة كل من الاستقرار الداخلي والسياسي، جنبا إلى جنب مع التجارة الحديثة وتحرير السوق

المساحة كيلومتر مربع

عدد السكان عام 1428هـ

العاصمة

2,679

4,164,750

الإسكندرية

679

1,196,946

أسوان

25,926

3,486,681

أسيوط

10,130

4,802,272

دمنهور

1,322

2,320,629

بني سويف

214

7,988,657

القاهرة

3,471

5,044,050

المنصورة

1,029

1,112,163

دمياط

1,827

2,546,882

الفيوم

1,942

4,055,091

طنطا

85,153

6,364,682

الجيزة

1,442

966,273

الإسماعيلية

3,437

2,653,144

كفر الشيخ

212,112

326,684

مرسى مطروح

32,279

4,212,158

المنيا

1,532

3,309,482

شبين الكوم

376,505

189,447

الخارجة

27,574

348,880

العريش

72

576,599

بورسعيد

1,001

4,300,328

بنها

1,851

3,036,415

قنا

203,685

291,884

الغردقة

4,180

542,6303

الزقازيق

1,547

3,792,045

سوهاج

33,140

150,981

الطور

17,840

518,557

السويس

55

451,318

الأقصر

التعليم

تشرف الدولة ممثلة في وزارة التربية والتعليم على مراحل التعليم

الأساسي الذي يشمل المرحلتين الابتدائية ست سنوات، والإعدادية لثلاث

سنوات، كما تشرف على التعليم الثانوي الذي ينقسم إلى عام وفني

وتجاري، ويسمح للأفراد بإنشاء وإدارة المدارس في مختلف المراحل

.وتحدد نتيجة اختبار الثانوية قبول الطلاب في الجامعات وهي العملية

التي يديرها سنويا مكتب تنسيق القبول الجامعات المصرية

مناهج التعليم المصري متنوعة بين العلوم والاداب واللغات والفنون

ويتم تدريس اللغة العربية الفصحى من الصف الابتدائي الأول وحتى

الثانوية العامة ويتم تدريس كل ما يخص اللغة العربية من الادب

والشعر والتعبير والبلاغة والقراءه والقصة والصرف والنحو

كذلك يتم تدريس اللغة الإنجليزية وعلوم الكمبيوتر من الصف الأول

الابتدائي

وتشرف وزارة التعليم العالي على مراحل التعليم الجامعي، ومؤخرا

أصبح من حق الجهات الخاصة إنشاء وإدارة الجامعات والمعاهد

كما يوجد نمط مواز للتعليم يشرف عليه الأزهر في كل مراحل التعليم

انتهاء بجامعة الأزهر التي تدرس العلوم الشرعية

ويوجد في مصر أكثر من 26 جامعة حكومية موزعة من شمال القطر إلى

جنوبه في القاهرة والاسكندرية والمنصورة وأسيوط وأسوان ، بالإضافة

إلى أكثر من 10 جامعات خاصة. هذا بجانب العديد من المعاهد العليا

الحكومية والخاصة

وأقدم الجامعات هي جامعة الأزهر التي نشأت في عهد الدولة

الفاطمية منذ أكثر من 1000 عام ، و تعتبر جامعة القاهرة أقدم الجامعات الحديثة في مصر والوطن العربي والإسلامي على حد سواء

جاءت بعدها جامعة الإسكندرية ثم جامعة عين شمس ثم توالت باقي

الجامعات

يعتبر التعليم العالي في مصر من أرقى أنواع التعليم في أفريقيا

والعالم الإسلامي وهي مقصد لكثير من الطلاب العرب

وتوجد مجموعة من الجامعات الحكومية العريقة التي تقدم تعليما راقيا

ومن اشهرها جامعة القاهرة وعين شمس والإسكندرية وطنطا

والمنصورة

وبها جامعات غير حكومية ذات مستوى عالي من التعليم ويلتحق بها

أيضا العديد من الطلاب المصريين وغير المصريين مثل الجامعة

الأمريكية والألمانية بالقاهرة وجامعة النيل بالقاهرة بالإضافة إلى

جامعات أخرى مثل جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا وجامعة 6 أكتوبر

والمستقبل والصفوة بالقاهرة وجامعة الدلتا بالمنصورة وجامعة فاروس

بالإسكندرية

اللغة العربية هي لغة التعليم في الكليات الأدبية مع وجود بعض اقسام

اللغات في بعض الكليات الادبية واللغة الإنجليزية هي لغة التعليم في

الكليات العلمية مثل الطب والصيدلة وطب الاسنان والطب البيطري

وتوجد مجموعة من الكليات الحكومية المميزة والتي تقدم تعليما مميزا

مثل كليات الطب في جامعة القاهرة (قصر العيني) وجامعة عين شمس

والمنصورة وكليات الصيدلة في جامعة طنطا وعين شمس وكلية

الحقوق في جامعة القاهرة والهندسة في جامعة الإسكندرية


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

1433-9-21

التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

1 + 4 =

/500