الدرس 125 تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني

الدرس
التصنيف : تاريخ النشر: الخميس 20 ربيع الثاني 1443هـ | عدد الزيارات: 91 القسم: تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

وبعد

هذه أحاديث لا يجوز الاستشهاد بها ولا الاستئناس بذكرها:

1- " مَنْ دخل المقابر ، فقرأ سورة (يس) خفَّف عنهم يومئذٍ ، وكان له بعدد مَنْ فيها حسنات "

موضوع ، أخرجه الثعلبي من طريق محمد بن أحمد الرياحي حدثنا أبي حدثنا أيوب بن مدرك عن أبي عبيدة عن الحسن عن أنس بن مالك مرفوعاً

وهذا إسناد مظلم هالك مسلسل بالعلل:

الأولى : أبو عبيدة ، قال ابن معين : " مجهول ".

الثانية : أيوب بن مدرك متفق على ضعفه وتركه ، بل قال ابن معين : " كذاب " ، فهو آفة هذا الحديث .

الثالثة : أحمد الرياحي ، وهو أحمد بن يزيد بن دينار أبو العوام ، قال البيهقي : " مجهول " .

2- " هل تدرون بُعْدَ ما بين السماء والأرض ؟ إن بُعْدَ ما بينهما إما واحدة ، أو اثنتان أو ثلاث وسبعون سنة ، ثم السماء فوقها كذلك حتى عدَّ سبع سموات ، ثم فوق السابعة بحرٌ بين أسفله وأعلاه مثل ما بين سماءٍ إلى سماء ، ثم فوق ذلك ثمانية أوعال ، بين أظلافهم ورُكبِهم مثل ما بين سماءٍ إلى سماء ، ثم الله تبارك وتعالى فوق ذلك "

ضعيف ، أخرجه أبو داود وعنه البيهقي وابن ماجه وأحمد وابن خزيمة وعثمان الدارمي عن الوليد بن أبي ثور ، والترمذي وابن خزيمة عن عمرو بن أبي قيس ، وأبو داود وعنه البيهقي عن إبراهيم بن طهمان ثلاثتهم عن سماك بن حرب عن عبد الله بن عميرة عن الأحنف بن قيس عن العباس بن عبد المطلب قال : " كنت في البطحاء في عصابة فيهم رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فمرت بهم سحابة ، فنظر إليها فقال : ما تسمون هذه ؟ قالوا : السحاب ، قال : " والمزن ؟ " قالوا : والمزن ، قال : " والعنان ؟ " قالوا : والعنان ، قال : " هل تدرون .. ".

وخالفهم في الإسناد والمتن شعيب بن خالد فقال: حدثني سماك بن حرب عن عبد الله بن عميرة عن عباس به ، فأسقط منه الأحنف ، فهذه مخالفته في السند .

وأما مخالفته في المتن ، فقال : بينهما مسيرة خمسمائة سنة ، ومن كل سماء إلى سماء مسيرة خمسمائة سنة .

أخرجه الحاكم وأحمد من طريق يحيى بن العلاء عن عمه شعيب بن خالد .

وشعيب هذا ليس به بأس كما قال النسائي وغيره ، فالعلة من ابن أخته يحيى بن العلاء فإنه متروك متهم .

3- " إن الله تبارك وتعالى قرأ (طه) و (يس) قبل أن يخلق آدم بألفي عامٍ ، فلما سمعت الملائكة القرآن قالوا : طوبى لأمة ينزل هذا عليهم ، وطوبى لألسنٍ تتكلم بهذا ، وطوبى لأجوافٍ تحمل هذا "

منكر ، أخرجه الدارمي وابن خزيمة وابن حبان والواحدي وابن عساكر عن إبراهيم بن المهاجر بن مسمار قال : حدثنا عمر بن حفص بن ذكوان عن مولى الحُرَقَة (قال ابن خذيمة : وهو عبد الله بن يعقوب بن العلاء بن عبد الرحمن) عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : فذكره

وهذا متن موضوع كما قال ابن حبان ، وإسناده ضعيف جداً ، وله علتان :

الأولى : إبراهيم ، قال الذهبي : " قال البخاري : منكر الحديث ، وقال النسائي : ضعيف " ، وفي ترجمته أورده ابن حبان وقال : " منكر الحديث جداً " .

والأخرى : شيخه عمر بن حفص بن ذكوان ، أورده ابن أبي حاتم ولم يذكر فيه جرحاً ولا تعديلاً ، ثم أورد بعده : " عمر بن حفص أبو حفص الأزدي البصري .. سمعت أبي يقول : هو منكر الحديث " .

قال الذهبي في الميزان : " وهو عمر بن حفص بن ذكوان ، قال أحمد : تركنا حديثه وحرقناه ، وقال علي : ليس بثقة ، وقال النسائي : متروك " .

4- " يمكث رجل في النار فينادي ألف عام : يا حنان يا منان ، فيقول الله تبارك وتعالى : يا جبريل أخرج عبدي فإنه بمكان كذا وكذا ، فيأتي جبريل النار ، فإذا أهل النار منكبين على مناخرهم فيقول : يا جبريل اذهب فإنه في مكان كذا وكذا ، فيخرجه ، فإذا وقف بين يدي الله تبارك وتعالى ، يقول الله تبارك وتعالى : أي عبدي كيف رأيت مكانك ؟ قال : شرُّ مكان ، وشر مقيل ، فيقول الربُّ سبحانه وتعالى : ردّوا عبدي ، فيقول : يا رب ما كان هذا رجائي ، فيقول الرب سبحانه وتعالى : أدخلوا عبدي الجنة "

ضعيف جداً ، أخرجه ابن خزيمة من طريق سلام بن مسكين قال : حدثنا أبو ظلال القسملي عن أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : فذكره

وهذا إسناد واهٍ جداً ، أبو ظلال واسمه هلال بن ميمون ، قال الذهبي : " واهٍ بمرة ، وقال ابن معين والنسائي : ضعيف ، وقال ابن حبان : لا يجوز الاحتجاج به بحال ، وقال البخاري : عنده مناكير " .

5- " إن أُناساً من أمتي سيتفقهون في الدين ، ويقرؤن القرآن ، ويقولون : نأتي الأمراء فنصيب من دنياهم ، ونعتزلهم بديننا ، ولا يكون ذلك ، كما لا يُجتنى من القتاد إلا الشوك ، كذلك لا يُجتنى من قربهم إلا . قال محمد بن الصباح : كأنه يعني الخطايا "

ضعيف ، أخرجه ابن ماجه من طريق يحيى بن عبد الرحمن الكِنْدي عن عبيد الله بن أبي بردة عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم

وإسناده ضعيف من أجل عبيد الله هذا ، وهو عبيد الله بن المغيرة بن أبي بردة ، قال الذهبي : " تفرد عنه أبو شيبة يحيى بن عبد الرحمن الكندي " .

ومعنى هذا أنه مجهول ، وكيف لا ولم يوثقه أحد حتى ابن حبان .

6- " كبُرتْ خيانةً أن تحدِّث أخاك حديثاً هو لك مصدِّق وأنت له كاذب "

ضعيف ، أخرجه البخاري في الأدب المفرد وأبو داود وابن عدي والقضاعي والبيهقي وابن عساكر من طريق بقية بن الوليد عن ضبارة بن مالك الحضرمي عن عبد الرحمن بن جبير بن نفير أن أباه حدَّثه أن سفيان بن أسيد الحضرمي حدَّثه أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : فذكره

ثم ساقه ابن عدي من طريق محمد بن ضبارة بن مالك الحضرمي سمع أباه يحدث عن أبيه عن عبد الرحمن بن جبير ، وقال : " وهذا الحديث لا أعلمه يرويه غير بقية عن ضبارة " .

كذا قال ، وهو عجب ، فقد رواه محمد بن ضبارة أيضاً عن أبيه ضبارة كما ساقه هو ، فهل نسي أم ماذا ؟

وعلة هذا الإسناد إنما هي ضبارة هذا فإنه مجهول كما في الميزان والتقريب .

7- " الصخرة صخرة بيت المقدس على نخلة ، والنخلة على نهر من أنهار الجنة ، وتحت النخلة آسية امرأة فرعون ، ومريم بنت عمران ينظمان سموط أهل الجنة إلى يوم القيامة "

موضوع ، رواه ابن عساكر عن إبراهيم بن محمد أنبأنا محمد بن مخلد أنبأنا إسماعيل بن عياش عن ثعلبة بن مسلم الخثعمي عن سعود بن عبد الرحمن عن خالد بن معدان عن عبادة بن الصامت مرفوعاً

وقال : " رواه غيره عن خالد ، فجعله من قول كعب وهو أشبه " ، ثم ساق إسناده بذلك ، والحديث ساقه الذهبي في ترجمة محمد بن مخلد الرعيني الحمصي وقال :" رواه أبو بكر محمد بن أحمد الواسطي الخطيب بإسناد مظلم إلى إبراهيم بن محمد عن محمد بن مخلد وهو كذب ظاهر " . وقال في ترجمة محمد بن مخلد : " حدث بالأباطيل من ذلك ... " ثم ساق له حديثين هذا أحدهما ، وقال ابن حجر : " قال ابن عدي : منكر الحديث ، وقال الدارقطني في غرائب مالك : متروك الحديث " .

8- " أول ما خلق الله القلم ، ثم خلق النونَ وهو الدواة ، وذلك في قول الله : ( ن والقلم وما يسطرون ) ، ثم قال له : اكتب ، قال : وما أكتب ؟ قال : ما كان وما هو كائن من عملٍ أو أجلٍ أو أثرٍ ، فجرى القلم بما هو كائن إلى يوم القيامة ، ثم ختم على في القلمِ فلم ينطق ، ولا ينطق إلى يوم القيامة ، ثم خلق العقل فقال الجبار : ما خلقت خلقاً أعجب إليَّ منك ، وعزتي لأكملنك فيمن أحببت ، ولأنقصنك فيمن أبغضت ، ثم قال صلى الله عليه وسلم : فأكملهم عقلاً أطوعهم لله وأعملهم بطاعته ، وأنقص الناس عقلاً أطوعهم للشيطان وأعملهم بطاعته "

باطل ، رواه ابن عدي وابن عساكر عن محمد بن وهب الدمشقي حدثنا الوليد بن مسلم حدثنا مالك بن أنس عن سمي عن أبي صالح عن أبي هريرة مرفوعاً

وقال : " وهذا بهذا الإسناد باطل منكر " ، قال الذهبي : " وصدق ابن عدي في أن الحديث باطل " .

وآفته محمد بن وهب هذا ، وهو محمد بن وهب بن مسلم القرشي ، قال ابن عساكر : " ذاهب الحديث " ، وهو غير محمد بن وهب بن عطية الذي أخرج له البخاري .

9- " لا تقوم الساعة حتى لا يبقى على وجه الأرض أحدٌ لله فيه حاجة ، وحتى توجد المرأة نهاراً جهاراً تُنكح وسط الطريق ، لا ينكر ذلك أحد ولا يغيره ، فيكون أمثلهم يومئذ الذي يقول : لو نحيتها عن الطريق قليلاً ، فذاك فيهم مثل أبي بكر وعمر فيكم ".

ضعيف جداً ، أخرجه الحاكم من طريق القاسم بن الحكم العُرَني حدثنا سليمان بن أبي سليمان حدثنا يحيى بن أبي كثير عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : فذكره

وقال : " صحيح الإسناد " ، ورده الذهبي بقوله : " قلت: بل سليمان هالك ، والخبر شبه خرافة " .

وفي الحديث علة أخرى وهي ضعف القاسم بن الحكم العُرَني ، قال في التقريب : " صدوق فيه لين " .

10- " استفرهوا ضحاياكم ، فإنها مطاياكم على الصراط "

ضعيف جداً ، رواه الضياء عن يحيى بن عبيد الله عن أبيه قال : سمعت أبا هريرة يقول : فذكره مرفوعاً

وهذا سند ضعيف جداً ، آفته يحيى ، وهو ابن عبيد الله بن عبد الله بن موهب المدني ، قال أحمد : ليس بثقة ، وقال ابن أبي حاتم عن أبيه : ضعيف الحديث ، منكر الحديث جداً ، وقال مسلم والنسائي : متروك الحديث ، وأما أبوه عبيد الله فمجهول ، قال أحمد : " لا يعرف " .

والله المستعان

20 - 4 - 1443هـ

التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

4 + 3 =

/500
جديد الدروس الكتابية
الدرس 138 تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني - تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
الدرس 138 الأخلاق الإسلامية - تهذيب وتحقيق فتاوى ابن باز -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
الدرس 137 تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني - تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
الدرس 136تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني - تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
الدرس 135 تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني - تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
الدرس 134 تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني - تهذيب الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر