الدرس 368 أثر المعصية على الإيمان

المقال
التصنيف : تاريخ النشر: السبت 7 ذو القعدة 1433هـ | عدد الزيارات: 8375 القسم: الفوائد الكتابية

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وبعد

المعصية هي خلاف الطاعة سواء كانت ترك لأمر أو ارتكاب لنهي

وللمعاصي آثار كثيرة منها

أولاً: حجب ثمرات الإيمان من السعادة والأمن والراحة

ثانياً: حرمان الانتفاع بالعلم الشرعي الذي ينير البصيرة ويحيي القلب

ثالثاً: حرمان العبد من الطاعة ومن لذة العبادة

رابعاً: زوال النعم

خامساً: الوحشة التي يجدها العاصي بينه وبين الله تعالى وبينه وبين الناس

سادساً: تعسير الأمور

سابعاً: ظلمة القلب ووهنه وقسوته وغفلته ومرضه

ثامناً: ذهاب بركة العمر والعمل والطاعة والرزق

تاسعاً: أن المعصية تزرع أمثالها وينسلخ عن القلب استقباحها

عاشراً: أنها تورث الذل لصاحبها وذهاب عزته ومهابته وكرامته

الحادي عشر: أنها تنسي العبد نفسه وإذا نسي نفسه أفسدها بسببب تركه مايصلحها

وبالله التوفيق

1433-11-6هـ

التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

5 + 8 =

/500
روابط ذات صلة
المقال السابق
الفوائد الكتابية المتشابهة المقال التالي