الدرس 166 باب ما جاء في منكري القدر (4)

الدرس
التصنيف : تاريخ النشر: الأحد 23 ربيع الثاني 1435هـ | عدد الزيارات: 1731 القسم: شرح وتحقيق كتاب التوحيد -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد

- الإيمان برسله: الرسل هم الذين أوحى الله إليهم وأرسلهم إلى الخلق ليبلغوا شريعة الله مثل أولي العزم نوح وإبراهيم وموسى وعيسى ومحمد وهو آخرهم وأفضلهم، وقد ذكرهم الله ضمن مجموعة من الأنبياء قال تعالى" إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَىٰ نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِن بَعْدِهِ ۚ وَأَوْحَيْنَا إِلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطِ وَعِيسَىٰ وَأَيُّوبَ وَيُونُسَ وَهَارُونَ وَسُلَيْمَانَ ۚ وَآتَيْنَا دَاوُودَ زَبُورًا "(النساء 163)

وقال تعالى "وَتِلْكَ حُجَّتُنَا آَتَيْنَاهَا إِبْرَاهِيمَ عَلَى قَوْمِهِ نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَنْ نَشَاءُ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ * وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ كُلًّا هَدَيْنَا وَنُوحًا هَدَيْنَا مِنْ قَبْلُ وَمِنْ ذُرِّيَّتِهِ دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ وَأَيُّوبَ وَيُوسُفَ وَمُوسَى وَهَارُونَ وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ * وَزَكَرِيَّا وَيَحْيَى وَعِيسَى وَإِلْيَاسَ كُلٌّ مِنَ الصَّالِحِينَ * وَإِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَيُونُسَ وَلُوطًا وَكُلًّا فَضَّلْنَا عَلَى الْعَالَمِينَ "(الأنعام: 82-86).وقال تعالى"وَإِسْمَاعِيلَ وَإِدْرِيسَ وَذَا الْكِفْلِ ۖ كُلٌّ مِّنَ الصَّابِرِينَ "(الأنبياء 85)

والإيمان بالرسل يتضمن ما يلي

أولاً: أن نؤمن بما صح عنهم من الأخبار سواء ذكر الله ذلك في كتابه أو صح عن رسوله محمد صلى الله عليه وسلم وبما ثبت عنهم من الأحكام ما لم تنسخ مثل سجود والد يوسف لابنه يوسف احتراماً لا تعظيماً نسخ السجود للبشر في شريعة محمد صلى الله عليه وسلم

ثانياً: أن نؤمن بأعيان من علمنا أعيانهم مثل آدم وإسماعيل ويوسف عليهم السلام فهم أنبياء ، كما نؤمن بما لم نعلمه فنؤمن بهم على سبيل الإجمال ونعلم أنه ما من أمة إلا خلا فيها نذير لإقامة الحجة عليهم يوم القيامة فالله سبحانه أرسل لكل أمة رسولا تقوم به الحجة عليهم كما قال تعالى "رُسُلاً مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ لِئَلاَّ يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ" (النساء 165)

والبشر إذا لم يأتهم رسول يبين لهم فهم معذورون قال تعالى "وَلَوْ أَنَّا أَهْلَكْنَاهُمْ بِعَذَابٍ مِنْ قَبْلِهِ لَقَالُوا رَبَّنَا لَوْلا أَرْسَلْتَ إِلَيْنَا رَسُولاً فَنَتَّبِعَ آيَاتِكَ مِنْ قَبْلِ أَنْ نَذِلَّ وَنَخْزَى" ( طه 134)

وهناك فترة ليس فيها رسول قال تعالى "عَلَى فَتْرَةٍ مِنَ الرُّسُلِ" (المائدة 19)

وقد ذكر ابن باز رحمه الله على أن أهل الفترة يبعث لهم نبي فمن آمن به دخل الجنة ومن أنكره دخل النار أ.هـ
قوله صلى الله عليه وسلم :"واليوم الآخر": أي اليوم النهائي الأبدي الذي لا يوم بعده وهو يوم القيامة الكبرى

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: يدخل في الإيمان باليوم الآخر الإيمان بكل ما أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم مما يكون بعد الموت ذكر هذا في "العقيدة الواسطية" .
وعلى هذا فالإيمان بفتنة القبر وعذابه ونعيمه من الإيمان باليوم الآخر

وقد ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم الرجلين اللذين يعذبان وما يعذبان في كبير أما أحدهما فكان يمشي بالنميمة والآخر لا يتنزه من بوله ، وذكر أيضاً أن الزناة في تنور من نار أوله ضيق وآخره واسع من الحديث الطويل وكل هذا في القبر.

والإيمان بالنفخ في الصور وقيام الناس من قبورهم لرب العالمين حُفاةً عُراةً غُرْلًا من الإيمان باليوم الآخر وخروج نار من قعر عدن ،تسوق الناس إلى محشرهم بأرض الشام تبيت حيث باتوا ذكر ذلك صلى الله عليه وسلم من الإيمان باليوم الآخر.

والإيمان بالموازين والصحف والصراط والحوض والشفاعة والجنة وما فيها من النعيم والنار وما فيها من العذاب الأليم كل هذا من الإيمان باليوم الآخر ومنه ما هو معلوم بالقرآن مثل ما ذكر عن زلزلة الأرض "إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا * وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا "(الزلزلة 1، 2) ومثل قوله " يَوْمَ يَكُونُ النَّاسُ كَالْفَرَاشِ الْمَبْثُوثِ * وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِ الْمَنفُوشِ" (القارعة 5،4)

فيجب الإيمان بما نص القرآن على ذكره وبما صحَّ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم من أمر اليوم الآخر.

وبالله التوفيق

1435/4/23 هـ

التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

2 + 7 =

/500
جديد الدروس الكتابية
 الدرس 168 الجزء الرابع المثل الأعلى - تهذيب وتحقيق فتاوى ابن باز -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
 الدرس 167 الجزء الرابع  حكم من قُتِل في سبيل مكافحة المخدرات - تهذيب وتحقيق فتاوى ابن باز -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
 الدرس 166 الجزء الرابع  العلاج الشرعي - تهذيب وتحقيق فتاوى ابن باز -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
 الدرس 165 الجزء الرابع  السكن مع العوائل في الخارج - تهذيب وتحقيق فتاوى ابن باز -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
الدرس 164 الجزء الرابع تفسير آيات كريمات - تهذيب وتحقيق فتاوى ابن باز -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
 الدرس 163 الجزء الرابع   الإحسان للبنات - تهذيب وتحقيق فتاوى ابن باز -- للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر