القائمة البريدية
القائمة البريدية
أدخل بريدك الالكتروني
عدد الزوار
انت الزائر :153647
[يتصفح الموقع حالياً [ 76
الاعضاء :0 الزوار :76
تفاصيل المتواجدون
تاريخ بدء الإحصائيات : 15-11-1432هـ
احصائيات الزوار
الاحصائيات
لهذا اليوم : 4650
بالامس : 2424
لهذا الأسبوع : 14459
لهذا الشهر : 55553
لهذه السنة : 780373
منذ البدء : 1619186
تاريخ بدء الإحصائيات : 12-10-2011
الاحصائيات الموقع
عدد المواد : 3272
عدد التلاوات : 165
عدد الخطب الصوتية : 278
عدد الخطب الكتابية : 281
عدد الدروس الصوتية : 927
عدد الدروس الكتابية : 936
عدد الفوائد الصوتية : 257
عدد الفوائد الكتابية : 267
عدد المحاضرات : 6
عدد المواد : 6
عدد البرامج : 2
عدد المقاطع : 30
عدد الكتـب الاسلامية : 1
عدد الصور : 12
عدد الأدعية والأذكار الصوتية : 28
عدد الأدعية والأذكار الكتابية : 55
عدد القصص : 20
عدد التعليقات : 2
عدد المشاركات : 0
مواقيت الصلاة
التقويم الهجري
تغريدات الشيخ

الدرس356:أحكام المسعى

الدرس
التصنيف : تاريخ النشر: 09-09-2018 | عدد الزيارات: 158 القسم: تهذيب فتاوى اللجنة الدائمة للشيخ د.مبارك العسكر

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين ... أما بعد؛
المسعى مشعر مستقل لا يأخذ حكم المسجد ولو أدخل فيه بل يبقى على أحكامه من جواز سعي الحائض وجلوسها فيه .
لا بأس بإدخال الكتب الدراسية للمسجد لأجل المذاكرة ونحو ذلك لأن تحصيل العلم المشروع وتذكره مقصد شرعي فلا يمنع منه وجود الصور في الكتب .
حجر المصلي المكان في المسجد لا يجوز لأنه تحجر شيئاً لا يملكه والمساجد بيوت الله من سبق إلى مكان فيها فهو أحق به ومما يدل على ذلك حديث عبدالله بن عمر رضي الله عنهما قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقيم الرجل يعنى أخاه من مقعده ويجلس فيه أخرجه مسلم .
وأما إذا جلس في مكان ثم عرض له عارض من وضوء ونحوه فهو أحق بمجلسه من غيره إذا قام لحاجته ثم رجع إليه لما أخرج مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا قام أحدكم من مجلسه ثم رجع إليه فهو أحق به ، وفي سنن الترمذي عن وهب بن حذيفة الغفاري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال الرجل أحق بمجلسه فإذا خرج لحاجة ثم عاد فهو أحق بمجلسه.
لا يجوز جعل المسجد ملعباً للأطفال لأن المساجد بنيت لذكر الله والصلاة وغير ذلك من أنواع العبادة وفي جعلها ملعباً للأطفال امتهان لها .
المحل المخصص للنساء في دار تحفيظ القرآن النسائي لا يأخذ حكم المسجد إنما هو مصلى للنساء ومحل دروس ووعظ خاص بهن فيجوز أن تجلس فيه الحائض ولا تشرع لها تحية المسجد وإنما هو كسائر الفصول الدراسية.
لا يجوز أن تتخذ المساجد أو ساحاتها التابعة لها ميداناً للبيع أو الشراء أو التأجير سواء كان ذلك للشركات أو المصانع أو البنوك أو غيرها.
لأن المساجد إنما بنيت لعبادة الله تعالى من صلاة وذكر وتعلم العلم وتعليمه وقراءة القرآن ونحو ذلك ،قال الله تعالى (وأن المساجد لله فلا تدعوا مع الله أحدا) الجن:18 .
لا تعلم اللجنة مانعاً شرعياً يمنع من كون سور المسجد ملاصقاً لسور المقبرة والأولى أن يجعل بينهما فاصل ولو بقدر متر.
إذا علمت أن القبلة في غير الجهة التي يراها والدك فيها فعليك أن تبين له ذلك برفق وتحذره من العناد في مسألة مهمة مثل تحديد القبلة فإن لم يستجب لك فاعمل بما تعلمه ويحرم عليك أن تطيعه فإنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق.
على السائل وزوجته إعادة الفروض التي صلوها إلى غير القبلة حيث إنهم مفرطون إذ التثبت من جهة القبلة أمر متيسر داخل المدن ولا يجوز للإنسان الاعتماد على الاجتهاد في تحديد جهة الكعبة إلا في الصحراء عند عدم وجود من يمكن سؤاله من العارفين بجهة القبلة لأن الله عز وجل لا يكلف نفساً إلا وسعها وأما في النوافل التي صلاها السائل وزوجته إلى غير القبلة فلا تشرع إعادتها ويرجى أن يحصل لهما ثواب تلك النوافل.
والانحراف اليسير عن القبلة لا يضر لكن إن كان الانحراف كبيرا بحيث ينحرف عن جهة القبلة الأصلية فلا تصح صلاته حينئذ.
وإذا كان المصلي لا يرى الكعبة فالواجب عليه استقبال جهتها والانحراف اليسير لا يؤثر على صحة صلاته لقول النبي صلى الله عليه وسلم :ما بين المشرق والمغرب قبلة: أخرجه الترمذي وقال حسن صحيح وصححه الحاكم ووافقه الذهبي .
أما إذا كان الانحراف كثيراً بأن يخرج المصلي عن جهة القبلة فإنه يؤثر على صحة الصلاة.
ومن نسي تكبيرة الإحرام أو النية ثم تذكر أثناء الصلاة فإنه يجب عليه أن يستأنف فينوي ويكبر تكبيرة الإحرام لأن تكبيرة الإحرام ركن والنية شرط من شروط الصلاة لا تصح بدون وجودهما عند ابتداء الصلاة.
س /إذا صليت بجوار شخص يظهر منه رائحة كريهة فتلثمت بشماغي؟
ج/ لا بأس بما صنعت توقياً للرائحة الكريهة والأصل أنه يكره التلثم في الصلاة لغير الحاجة لأنه من التشبه باليهود في عبادتهم لكن الكراهة تزول للحاجة.
لم ينقل عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن خلفائه الراشدين القنوت في صلاة الفريضة للاستسقاء من أجل تأخر المطر مع قيام مقتضيه بل الثابت عنه صلى الله عليه وسلم أنه دعا الله عز وجل بإنزال المطر وهو على المنبر في خطبة صلاة الجمعة وفي خطبة صلاة الاستسقاء .
ومعنى قوله :واجعله الوارث منا :أي ابق هذه القوات صحيحة سليمة إلى الوفاة وهذا في دعائه اللهم متعنا بأسماعنا وابصارنا وقواتنا ابداً ما أحييتنا واجعله الوارث منا .
لا تقطع المرأة الصلاة في الحرم عند عامة العلماء لأن وضع المسجد الحرام يختلف عن غيره من المساجد لتعذر أو تعسر الاحتراز من مرور النساء أمام المصلين .
من يتكرر خروجه كالمؤذن وقيم المسجد فإنه لا يلزمه إعادة تحية المسجد في كل مره .
صلاة الجماعة
تجب الصلاة مع الجماعة في المسجد ولا تجوز إقامتها في البيوت إلا للنساء ومن كان معذوراً بمرض أو خوف لقول النبي صلى الله عليه وسلم :من سمع النداء فلم يجب فلا صلاة له إلا من عذر .
وقوله صلى الله عليه وسلم للرجل الأعمى الذي طلب منه الرخصة أن يصلي في بيته قال :هل تسمع النداء؟ قال نعم قال فأجب:
وغير ذلك من الأحاديث الدالة على وجوب صلاة. الجماعة في المساجد
تجوز الصلاة في الدورين خلف إمام واحد إذا كان يبلغهم الصوت وإذا انقطع الصوت بعض المرات لعارض فإن الذين انقطع عنهم الصوت يكملون الصلاة لأنفسهم أفراداً أو بإمام يقدمونه منهم يكمل بهم الصلاة .
وإذا تيسر أن يجتمعوا في مكان واحد يصلون فيه فإن ذلك أحسن وأضمن لمتابعة الإمام وهذا رد على سؤال أحد الطلاب في إحدى المدارس الثانوية في أنهم يصلون في الدورين .
وصلاة جماعة ثانية لواحدة من الصلوات الخمس لها ثلاث حالات .
الحالة الاولى :

إقامة جماعة ثانية قبل انتهاء الجماعة الأولى وهذا لا يجوز لما يترتب عليه من تفريق المسلمين وهذا خلاف مقصد أساسي من مقاصد الإسلام ألا وهو جمع كلمة المسلمين والدعوة إلى كل ما يجلب الألفة والمحبة بينهم وسد الباب أمام كل ما يدعو إلى الفرقة والشقاق هذا إضافة إلى ما يقع من تشويش بعضهم على بعض وإيقاع المصلين في حيرة حول أي الجماعتين يلتحق بها والواجب أداء الصلاة مع الجماعة الأولى.
الحالة الثانية :
أن يستجد جماعة في المسجد بعد فراغ الإمام من الصلاة فيصلون جماعة فهذا جائز بل مشروع سواء ابتدأ الجماعة واحد ثم دخل معه غيره أو جاءت جماعة من الناس وصلوا بإمامة أحدهم أو يجيء واحد المسجد فيقوم أحد المصلين سابقاً ليصلي معه جماعة ثانية وذلك لعموم حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أبصر رجلا يصلي وحده فقال ألا رجل يتصدق على هذا فيصلى معه :أخرجه أبو داود.
الثالثة : أن يتخلف أحد جماعة المسجد عن أداء الصلاة مع الإمام لانتظار المتخلفين ممن لم يدرك الصلاة جماعة فتأخر الرجل لهذا الغرض أو ترتيبه له عمل محدث لا يعرف في صدر هذه الأمة وسلفها فهو بدعة لا يجوز عملها ولا إقرارها وهو عرفان عظيم لهذا التأخر وتأخر عما أوجبه الله عليه من أداء الصلاة في وقتها جماعة في المسجد والواجب عليه أن يصلي مع جماعة المسجد وإذا فاتت الجماعة أحداً من المسلمين فليصل معه أحد الذين صلوا سابقاً إذا لم يوجد من يصلي معه كما في الحالة الثانية أو يصلي وحده .
وبالله التوفيق .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

1439/12/29

التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

3 + 1 =

/500
جديد الدروس الكتابية
أحكام في الصلاة 2 - تهذيب فتاوى اللجنة الدائمة للشيخ د.مبارك العسكر
الدرس179:باب الحجر2 - شرح زاد المستقنع للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
الدرس358 أحكام في الصلاة - تهذيب فتاوى اللجنة الدائمة للشيخ د.مبارك العسكر
الدرس179:باب الحجر - شرح زاد المستقنع للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
الدرس 357: صلاة الجماعة - تهذيب فتاوى اللجنة الدائمة للشيخ د.مبارك العسكر
تفسير سورة الفرقان - تفسير القرآن الكريم للشيخ الدكتور مبارك العسكر
روابط ذات صلة
الدرس السابق
الدروس الكتابية المتشابهة الدرس التالي