ﺟﺪﻳﺪ اﻟﻤﻮﻗﻊ
القائمة البريدية
القائمة البريدية
أدخل بريدك الالكتروني
عدد الزوار
انت الزائر :168208
[يتصفح الموقع حالياً [ 47
الاعضاء :0 الزوار :47
تفاصيل المتواجدون
تاريخ بدء الإحصائيات : 15-11-1432هـ
احصائيات الزوار
الاحصائيات
لهذا اليوم : 2007
بالامس : 1730
لهذا الأسبوع : 3736
لهذا الشهر : 61927
لهذه السنة : 248569
منذ البدء : 1980217
تاريخ بدء الإحصائيات : 12-10-2011
الاحصائيات الموقع
عدد المواد : 3478
عدد التلاوات : 165
عدد الخطب الصوتية : 284
عدد الخطب الكتابية : 286
عدد الدروس الصوتية : 942
عدد الدروس الكتابية : 953
عدد الفوائد الصوتية : 262
عدد الفوائد الكتابية : 272
عدد المحاضرات : 6
عدد المواد : 6
عدد البرامج : 2
عدد المقاطع : 30
عدد الكتـب الاسلامية : 1
عدد الصور : 12
عدد الأدعية والأذكار الصوتية : 118
عدد الأدعية والأذكار الكتابية : 118
عدد القصص : 20
عدد التعليقات : 2
عدد المشاركات : 0
مواقيت الصلاة
التقويم الهجري

الدرس 168: حديث عبادة بن الصامت في القدر

الدرس
التصنيف : تاريخ النشر: الإثنين 24 ربيع الثاني 1435هـ | عدد الزيارات: 3989 القسم: شرح كتاب التوحيد للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد

عن عبادة بن الصامت أنه قال لابنه "يا بني إنك لن تجد طعم الإيمان حتى تعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "إن أول ما خلق الله القلم فقال له اكتب فقال رب وماذا أكتب قال اكتب مقادير كل شيء حتى تقوم الساعة" يا بني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "من مات على غير هذا فليس مني" أخرج أبو داود وصححه الألباني

أفاد حديث عباده بن الصامت رضي الله عنه أنه ينبغي للأب أن يسدي النصائح لأبنائه ولأهله وأن يختار العبارات الرقيقة التي تلين القلب حيث قال يا بني وقد سبقه إلى هذا لقمان الحكيم في قوله لابنه: يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم

قال عباده لابنه حيث طلب منه الوصية وكان مريضاًُ يقول ابنه دخلت على عبادة وهو مريض أتخايل فيه الموت فقلت يا أبتاه أوصني واجتهد فقال أجلسوني قال يا بني لن تجد طعم الإيمان ولن تبلغ حقيقة العلم بالله حتى تؤمن بالقدر خيره وشره قلت يا أبتاه فكيف لي أن أعلم ما خير القدر وشره قال تعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك وما أصابك لم يكن ليخطئك

قال عباده لابنه "لن تجد طعم الإيمان" هذا يفيد أن للإيمان طعما كما جاءت به السنة وطعم الإيمان ليس كطعم الأشياء المحسوسة فطعم الأشياء المحسوسة إذا أتى بعدها طعام آخر أزالها لكن طعم الإيمان يبقى مدة طويلة حتى إن الإنسان أحيانا يفعل عبادة في صفاء وحضور قلب وخشوع لله عز وجل فتجده يتطعم بتلك العبادة مدة طويلة فالإيمان له حلاوة وله طعم لا يدركه إلا من أسبغ الله عليه نعمته بهذه الحلاوة وبهذا الطعم ولا شك أنه طعم معنوي لا حسي يتذوق باللسان

معنى "ما أصابك" أي ما قدر الله أن يصيبك لأن ما قدر الله سوف يقع فما قدر الله أن يصيبك لم يكن ليخطئك مهما عملت من أسباب

لذا لا تعتقد أن يكون مخطئاً لك فلا تقل لو أنني فعلت كذا ما حصل كذا لأن الذي أصابك لا يمكن أن يخطئك فكل التقديرات التي تقدرها وتقول لو أني فعلت كذا ما حصل كذا هي تقديرات يائسة لا تؤثر شيئاً بل إنك منهي عنها لقول النبي صلى الله عليه وسلم "لو أني فعلت كذا لكان كذا لأنها تفتح عمل الشيطان" فما قدر الله أن يصيب العبد فلا بد أن يصيبه ولا يمكن أن يخطئه وما وقع مصيباً للإنسان فإنه لن يمنعه شيء فإذا آمنت هذا الإيمان ذقت طعم الإيمان لأنك تطمئن وتعلم أن الأمر لا بد أن يقع على ما وقع عليه ولا يمكن أن يتغير

مثال ذلك: رجل خرج بأولاده للنزهة فغرق أحدهم في بركة السباحة فمات فلا يقول: لو أنني ما خرجت لما مات ابني بل لا بد أن تجري الأمور على ما جرت عليه ولا يمكن أن تتغير فما أصابك لم يكن ليخطئك فحينئذ يطمئن الإنسان ويرضى ويعرف أنه لا مفر وأن كل التقديرات والتخيلات التي تقع في ذهنه كلها من الشيطان وحينئذ يرضى ويسلم وقد أشار الله إلى هذا المعنى في قوله "مَا أَصَابَ مِنْ مُصِيبَةٍ فِي الأَرْضِ وَلا فِي أَنْفُسِكُمْ إِلاَّ فِي كِتَابٍ مِنْ قَبْلِ أَنْ نَبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ لِكَيْلا تَأْسَوْا عَلَى مَا فَاتَكُمْ وَلا تَفْرَحُوا بِمَا آتَاكُمْ وَاللَّهُ لا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ" سورة الحديد آية 22-23

فأنت إذا علمت هذا العلم وتيقنته بقلبك ذقت حلاوة الإيمان واطمأننت واستقر قلبك وعرفت أن الأمر جار على ما هو عليه لا يمكن أن يتغير

قول عباده "وما أخطأك لم يكن ليصيبك" نقول فيه مثل الأول يعني ما قدر أن يخطئك فلن يصيبك فلو أن أحدا سمع بموسم تجار يشترون البضائع الفلانية فذهب ببضاعته فلما وصل وجد أنهم قد ذهبوا نقول له: ما أخطأك من هذا الربح الذي كنت تعد له لم يكن ليصيبك مهما كان ومهما عملت

وبالله التوفيق

1435-4 -24

التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

5 + 1 =

/500
جديد الدروس الكتابية
ما يفسد الصوم - تهذيب فتاوى اللجنة الدائمة للشيخ د.مبارك العسكر
الدرس185:باب الوكالة 4 - شرح زاد المستقنع للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
كتاب الصيام - تهذيب فتاوى اللجنة الدائمة للشيخ د.مبارك العسكر
باب الوكالة 3 - شرح زاد المستقنع للشيخ د . مبارك بن ناصر العسكر
الصدقات - تهذيب فتاوى اللجنة الدائمة للشيخ د.مبارك العسكر
أهل الزكاة - تهذيب فتاوى اللجنة الدائمة للشيخ د.مبارك العسكر
روابط ذات صلة
الدرس السابق
الدروس الكتابية المتشابهة الدرس التالي